|

وزارة التجارة الأمريكية تُشيد بمتانة اقتصاد قطر

Share |

موقع أموالي, أمريكا, الاقتصاد القطريقال سعادة السيد فرانشيسكو سانشيز وكيل وزارة التجارة الأميركية لشؤون التجارة الدولية إنه اختار قطر لتكون أول دولة يقوم بزيارة تجارية لها منذ توليه المنصب قبل أقل من 3 أشهر لتميزها باقتصاد قوي وحكومة تفكر على المدى الطويل في تنويع اقتصادها وإيجاد البنية التحتية القوية.

واعتبر وكيل وزارة التجارة الأميركية في تصريح صحفي عقب لقائه بسعادة الشيخ فيصل بن قاسم ال ثانى رئيس رابطة رجال الاعمال القطريين بحضور الدكتور الشيخ خالد بن ثاني آل ثاني النائب الثاني لرئيس الرابطة وأمينها العام بالإنابة وعدد من اعضائها، أن تقوية العلاقات التجارية بين قطر والولايات المتحدة أمر مهم للغاية بالنسبة له.

وأضاف أن لدى الولايات المتحدة الكثير لتقديمه لدعم خطط تنويع الاقتصاد التي تنتهجها دولة قطر وإيجاد البنية التحتية الضرورية لبناء دولة قوية اقتصاديا واجتماعيا، مشيرا إلى أن ذلك يدخل في إطار المصالح المتبادلة لتقوية العلاقات التجارية بين البلدين وهو ما تؤكده زيارته التي تدوم يومين.

وأكد أنه على مدى 5 سنوات زاد حجم التبادل التجاري بين البلدين بـ400 في المائة أو بالتحديد 397 في المائة، مشيرا إلى أنه لم يكن يتجاوز 800 مليون دولار سنة 2004 وهو اليوم يزيد على 3 مليارات دولار، ما يؤكد برأيه أن التعاون التجاري بدأ على أساس جيد.

وأكد أن خطط البنية التحتية التي يقدر أن تنفق عليها دولة قطر أكثر من 250 مليار دولار خلال السنوات العشر المقبلة في المجالات الصحية والطرق ومعالجة المياه وغيرها، يمكن للولايات المتحدة أن تساعد فيها بما لديها من خبرات في هذه المجالات.

وأشار المسؤول الأمريكي إلى أن من المفيد للشركات القطرية الاستثمار في الولايات المتحدة، معتبراً أن بلاده تشجع الشركات الأميركية على الاستثمار بقطر وتحث الراغبة منها في الاستثمار على أن تثبت التزامها بالاستثمار الطويل الأجل وبناء علاقات قوية.

وعن عدد الشركات المرافقة له والصفقات المتوقع إبرامها قال السيد سانشيز إن ممثلي 11 شركة يرافقونه خلال الزيارة الحالية وقد عقدوا اجتماعات في الأيام الأخيرة مع نظرائهم القطريين بغية دفع علاقات الشراكة بين البلدين، مؤكدا فيما يخص نتائج الاجتماعات الماضية أنها كانت جيدة.

من جانبه قال سعادة الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني رئيس رابطة رجال الأعمال القطريين في تصريح مماثل إن العلاقات التجارية بين دولة قطر والولايات المتحدة الأميركية قديمة وليست وليدة اليوم، مشيرا إلى أن زيارة الوفد الأمريكي ستسهم بالتأكيد في رسوخها.

وأضاف رئيس رابطة رجال الأعمال القطريين أن شركات أميركية رائدة ومرموقة باتت تمتلك حضورا قويا بالسوق القطري، منوها في هذا الصدد بالسمعة والمكانة البارزة والمتنامية التي تحتلها دولة قطر كمركز تجاري مهم.

الوسوم: ,

يُسعدنا المُشاركة بتعليقك