|

هل سمه الحلقة الأقوى في تعاملاتنا المالية؟

Share |

هل سمه الحلقة الأقوى في تعاملاتنا المالية؟رصد موقع أموالي خلال الفترة الماضية بعد نشر عدد من المواضيع والتقارير عن الشركة السعودية للمعلومات الائتمانية (سمه) ردود فعل وتعليقات عديدة وغالبيتها سلبية عن جدوى الخدمات التي تقدمها وفاعليتها .. لمزيد من التعليقات
ويتضح أيضا من ذلك عدم فهم كثير من الناس بآلية عمل شركة سمه وعلاقاتها مع أعضائها أو عملائها من البنوك وشركات التمويل والتقسيط والاتصالات وغيرها وكل شي له علاقة بالدين الآجل.

التقرير الائتماني

يعكس التقرير الائتماني، الذي تقدمه وتجمع معلوماته شركة سمه عن المواطن أو المقيم والذي تحديداً سبق وأقترض أو حصل على تمويل, الحركة الائتمانية التاريخية للفرد حتى آخر تحديث يتم من قبل الدائنين (وهو ما يطلق عليهم بحسب شركة سمه الأعضاء) وهذه الحركة الائتمانية على سجلك وسجل الضامن (الكفيل) هي كل تعاملاتك المالية التي تتم خلال 365 يوم.
هذه الحركات متنوعة فكل فاتورة متأخر في سدادها تسجل أو كل قسط مدين يسجل أيضا، أو أي تعثر من أي نوع كبطاقات ائتمان، فواتير جوالات وهاتف، إقساط سيارة، أثاث وغيره يقيد في مركز معلومات شركة سمه منذ عام 2001م أو قبل عندما كانت ترصدها مؤسسة النقد في السابق.
طبعاً بكل تأكيد شركة سمة تحصل على كم هائل من المعلومات الائتمانية عن الجميع من قبل أعضائها وشركائها من الشركات والقطاعات الخدمية والتمويلية والبنكية التي تقدم خدمات للمواطنين والمقيمين من قروض وسلع وتسهيلات ائتمانية وسيارات وغيرها من المتطلبات والاحتياجات اليومية لكل فرد.

الفائدة في النهاية تصب في صالح عدة إطراف وهم

أولاً شركاء وأعضاء شركة سمه

من خلال ضمانهم لحقوقهم ومعرفة سلوكيات وعادات الاستهلاك لكل سجل ائتماني، فبتوفر خدمة سمه، أصبح العميل مجرد سجل ائتماني مفتوح عند التجار والشركات. وواقع الحال أن شركات التقسيط والبنوك (10 بنوك تدير مجلس إدارة سمه) أصبحت على إطلاع تام بمجريات سجلك الائتماني فقد تمنح قرض أو يرفض طلبك بناءً على سلامة سجلك والعملية تبقى اختيارية بيد المقرض فهو صاحب القرار في قبول طلبك أو رفضه.

ثانيا شركة سمه
تحصل الشركة على عمولات واشتراكات شهرية من الأعضاء والشركاء وكذلك من قبل الأفراد الباحثين عن تصحيح سجلاتهم الائتمانية المتعثرة أو حتى الاستعلام فكلها تندرج تحت مسمى خدمات للإفراد، للشركات, للأعضاء. وكما هو معلوم فأن شركة سمه تسعى منذ إنشائها حتى اليوم إلى اقناع المجتمع بدورها وخدماتها ولكنها تسعى وبشكل خاص إلى تملك معلومات مالية مهمة جداً التي تقيس توجهات وسلوكيات المستهلكين من أفراد وشركات لتستفيد منها في المستقبل وتكون أكبر شركة في منطقة الخليج. وقد سبق والمح مديرها العام نبيل المبارك في أكثر من مناسبة بالمطالبة بإيجاد سجل ائتماني خليجي موحد وغيرها من أهداف وطموحات الشركة للتوسع في المنطقة.

مجلس إدارة سمه:

يتكون مجلس إدارة شركة سمه من 10 أعضاء في رئاسة المجلس عادل بن مرزوق الناصر يمثل البنك السعودي البريطاني وعضوية ممثلين عن البنك السعودي الهولندي, البنك الأهلي، البنك السعودي الفرنسي، بنك الرياض، البنك العربي, البنك السعودي للاستثمار، مجموعة سامبا المالية, بنك الجزيرة، بنك الراجحي.

مهمة الشركة

تقديم خدمات المعلومات الائتمانية والمنتجات ذات القيمة المضافة من خلال الاستفادة من أفضل ماهو مطبق عالميا لتحقيق أعلى مستويات المهنية للقطاع المالي خصوصا والقطاعات الأخرى عموما.

ثالثاً: الأفراد والشركات (المقترض والكفيل)

وهنا النفع قد لا يكون دخلاً ماديا بقدر ما يكون صرف لكنه يبقى مفيداً لكي تعلم ماذا يجري من عمليات وحركات على سجلك الائتماني، فقد يتمكن عضو أو شريك من شركاء شركة سمه سواء كانت صحيحة أو بالخطاء من تسجيل معلومات تسيء لسجلك الائتماني دون علمك, أو تكون كفيل لمقترض هذا بدوره يضيع عليك فرص الحصول على خدمات من تلك الشركات والجهات المشاركة في نظام المعلومات الائتماني لدى سمه.

أسئلة

يبقى السؤال حول مدى مصداقية المعلومات التي تحصل عليها سمه من شركائها والأعضاء الذي يتم تحديث تلك المعلومات بواسطتهم حسب جدولهم الزمني، على الرغم من القرار الصادر من مؤسسة النقد الذي يلزم الشركات مدة عشرة أيام لمنح العميل شهادة أخلاء طرف الالتزام.

ما جهود شركة سمه في توضيح هذا الجانب في حملاتها التسويقية والإعلامية لخدماتها؟

وسؤال أخير حول توفير قنوات تواصل أكبر مع الشركة لعملائها الأفراد للحصول على معلومات عن سجلاتهم الائتمانية من خلال تبسيط إجراءات الطلب على الموقع ووضع معلومات عن طريقة تقديم الطلب ونوع الفور مات الخاصة بالمرفقات إلى جانب تفعيل بعض الروابط الموجودة شكلا وليست ذات محتوى مثل أسئلة متكررة وما يندرج تحتها؟

في الختام هل قامت شركة سمه بتقديم حملة توعوية لموظفي البنوك والشركات الأعضاء عن خدمات سمه وأدوارها؟ حتى يكونوا عوناً للعملاء في تقصي حقائق سجلاتهم الائتمانية.

أسئلة تبقى معلقة حتى تتم إجابتها يوماً من قبل سمه؟

الوسوم: , , , ,

تعليق واحد على مقال “هل سمه الحلقة الأقوى في تعاملاتنا المالية؟”

  1. الله XXXXX من فوض هذة الشركة على دمار المواطنين صرنا لعبة واستثمار لهم

يُسعدنا المُشاركة بتعليقك