|

هاكرز سعوديون يعدون بنشر مزيد من الخوف بين حملة بطاقات الائتمان الإسرائيلية

Share |

هاكرز سعوديون ينشرون بيانات بطاقات ائتمان إسرائيليةيبدو أن مُسلسل هجوم الهاكرز السعوديين على مواقع إسرائيلية على الإنترنت لم ينتهي بعد إذ قام هاكر سعودي مساء اليوم الخميس بنشر بيانات 11 ألف بطاقة ائتمان إسرائيلية، ويأتي هذا بعد قيام هاكر سعوديون من نفس المجموعة مطلع هذا الأسبوع  بنشر بيانات 15 ألف بطاقة ائتمان إسرائيلية حسب مصادر إسرائيلية مسؤولة بينما تقول المجموعة السعودية التي فعلت الاختراق بأن لديها 400 ألف بطاقة ائتمان إسرائيلية.

أهداف مجموعة الهاكرز السعوديون من الاختراق

حسب بيانات المجموعة الهاكرز الذي قاموا بالاختراق فإنهم يقومون بهذه العملية حتى يجعلوا من بطاقات الائتمان الإسرائيلية مسخرة العالم مثلما يحدث ببطاقات الائتمان النيجرية التي يكثر تزويرها ويرفض قبولها كثير من مواقع البيع على الإنترنت، كما أنهم يهدفون إلى خلق حالة ذعر وخوف بين أوساط حملة البطاقات الائتمانية من الإسرائيليين ويفقدوا ثقتهم بالبنوك الإسرائيلية التي أصدرت هذه البطاقات، كما خصوا اللوبي الصهيوني بأنه أحد أسباب هذا الهجوم واعلنوا أنهم اخترقوا 9 خوادم إسرائيلية على الإنترنت.

وقد تم بالفعل استخدام بيانات هذه البطاقات المسروقة في عمليات شراء حول العالم كما صرح بذلك أحد المسؤولين ولكن عدد هذه العمليات لم يتجاوز 100 عملية شراء حسب قوله،

وعود بمزيد من العمليات والبيانات

لقد وعدت مجموعة المُخترقين بنشر بيانات 60 ألف بطاقة ائتمان إسرائيلية أخرى، وقالوا في بيان لهم أن لديهم بيانات مليون بطاقة ائتمان إسرائيلية أخرى في طريقها للنشر، وهذه التصريحات كفيلة بأن تُفجر خوف الإسرائيين وليس زيادته فقط، ونتوقع أن تهبّ شركات بطاقات الائتمان لمُساعدة البنوك الإسرائيلية إن لم تكن قد فعلت ذلك.

أصداء العملية في السعودية

هناك تخوف بسيط من لدى السعوديون تلمسه من تعليقاتهم في عدد من المواقع الصحفية التي نشرت الخبر، ومصدر هذا الخوف هو أن لا يقوم مُخترقون إسرائيليون بنفس الأسلوب ويُهددون بطاقات الائتمان الصادرة من البنوك السعودية، كما أن هناك فلسطينيون عبروا عن اختلاط مشاعرهم حول العملية، إذ يقول البعض أن هناك من عرب إسرائيل من يحمل نفس البطاقات الائتمانية وليس الإسرائيليون وحدهم.

الوسوم: , , , ,

يُسعدنا المُشاركة بتعليقك