|

الشورى يُناقش لائحة جديد لضبط العلاقة بين البائع ومُشتري شقق التمليك

Share |

شقق التمليكبين فترة وأخرى نسمع عن مواطنين اشتروا شقق سكينة واكتشفوا بعد سكنهم فيها واستخدامها أنهم تعرضوا للغش والتدليس من قبل بعض العقاريين الذين أنشأوا هذه العمائر السكنية،ويبدو أن هذه القضية سوف تتصدى لها أربعة وزارات حسب تصريح أدلى به عضو مجلس الشورى الدكتور طارق فدعق  لصحيفة الوطن السعودية، وهو في نفس الوقت عضو في لجنة الإسكان والمرافق العامة بمجلس الشورى.

لائحة شقق التمليك الجديدة

سيبدأ مجلس الشورى بمناقشة لائحة جديدة تتعلق بشقق التمليك وهدفها هو حفظ حقوق المواطنين المشترين للشقق السكينة والذين زادات شكواهم من جشع وغش تجار عمائر التمليك في البناء إضافة إلى عدم توافر وسائل السلامة بها، وفي نفس الوقت هذه اللائحة سوف تحفظ حقوق البائع والمشتري وتأتي ضمن الخطة الاستراتيجية التي انتهت وزارة الإسكان من إعدادها مؤخراً.

هدف اللائحة الجديد هو حل مشكلة عدم وجود مرجعية حكومية رسمية تواجه الخلافات القائمة بين موفري شقق التمليك وتجار العقارات، وذلك عبر وضع آلية وفق ضوابط محددة، تضمن للطرفين حقوقهم.

4 وزرات مسؤولة عن حفظ حقوق الشقق السكنية

يتوقع الدكتور طارق فدعق أن مسؤولية حفظ حقوق البائعين والمُشترين للشقق التمليك من مهمة 4 وزارات ستقوم بملاحقة الأطراف التي ترتكب مخالفات هذه اللائحة، سواء عبر ممارسة الغش في البناء، أو تظليل المشتري بمعلومات غير صحيحية، لا يمكن للمواطن راغب الشراء أن يتأكد من صحتها، مثل أساسات البناء وجودته.

إن وزارة الإسكان ستقوم بالدور الأكبر في تنفيذ هذه اللائحة هي المشرعة لهذا النظام، فيما تعتبر وزارات التجارة، الشؤون البلدية والقروية والعدل، مرجعيات مساندة لتطبيق اللائحة والفصل في الخلافات التي تنشأ بين الطرفين سواء ما يتعلق بشكاوى “غش البناء”، أو التظليل والتدليس، أو شكاوى تجار العقار لإخلال المشتري ببنود العقد، كون تلك الجهات تربطها علاقة مباشرة بهذا الشأن، وتوزيع المهام بين الوزارات كالتالي:

- وزارة العدل ستتولى مسؤولية إفراغ الشقق وإصدارصكوك مستقلة لملكياتها.

- وزارة التجارة ستقوم بتطبيق النظام الخاص بمحاربة الغش التجاري في حال وجود أي أعمال غش في جودة البناء وأساساته وخلافه.

- وزارة الشؤون البلدية والقروية ممثلة في الأمانات والبلديات ستقوم بإلزام موفري شقق التمليك بكود البناء السعودي، والتقيد بالاشتراطات والمواصفات البلدية والهندسية عند منح رخص البناء.

 

الوسوم: , , , , , , ,

يُسعدنا المُشاركة بتعليقك