|

إنطلاق برنامج تحفيز توطين الوظائف بعد أسبوعين

Share |

وزير العمل عادل فقهأعلن وزير العمل عن إطلاق برنامج تحفيز توطين الوظائف بعد أسبوعين وهو بديل للبرامج السابقة للسعودة, وجاء إعلان الوزير عند افتتاحه أعمال المؤتمر والمعرض التقني السعودي السادس والذي يُعقد في الفترة بين 20-22 جمادى الأولى 1432هـ الموافق 24-26 إبريل 2011م.

برنامج تحفيز توطين الوظائف هو بديل للبرامج السابقة للسعودة ويأتي بعد توجيه واضح وصريح من خادم الحرمين الشريفين ألزم فيه وزير العمل برفع تقرير ربع سنوي أي كل ثلاثة أشهر ويرفعه إلى مقام خادم الحرمين ليوضح فيه ما نفذه وأنجزه وزير العمل، ويوضح نسبة السعودة التي حققها ويشرح الإجراءات التي وضعها لتحقيق السعودة ويبين من تجاوب أو تهاون وقصر من رجال الأعمال.

ماهو برنامج تحفيز توطين الوظائف؟

البرنامج الجديد يحرص على إيجاد مجموعة متكاملة من الحوافز لتلك المؤسسات والشركات التي تعمل على زيادة عدد الموظفين السعوديين وتحدد العواقب التي تواجهها الشركات في حالة عدم تفاعلها مع هذا الهمّ الوطني، ماسبق هو توضيح مقتضب من لهذا البرنامج، وهو مانقلته وكالة الأنباء السعودية ويبقى علينا الإنتظار لأسبوعين آخرين حتى يصدر وزير العمل تفاصيل أكثر عن البرنامج.

المؤسسات أم الشركات؟

يتضح من تصريح وزير العمل أن البرنامج موجه للمؤسسات والشركات ونحن نعلم أن المؤسسات غير قادرة على توظيف السعوديين لقلة دخلها مقارنة بالشركات السعودية التي تُحقق أموال ضخمة وتحصل على عقود أضخم من حجمها أيضاً، فهل سيلجأ وزير العمل إلى الضغط على المؤسسات وأصحابها أم أنه سيتجه نحو الشركات.

هل تعتقد أن المؤسسات قادرة على المساهمة في توظيف السعوديين؟ أم أن الأولى والأكثر حظاً هو أن تركز وزارة العمل في برنامجها الجديد على الشركات لتحقيق أكبر نسبة سعودة وفي نفس الوقت ستحقق الاستقرار الوظيفي للسعوديين في الشركات بدلاً من المؤسسات.

الوسوم: , , ,

يُسعدنا المُشاركة بتعليقك