|

مصرف الراجحي يدشن خدمة ” المباشر للجهات الحكومية ” على الانترنت

Share |

الأستاذ سعيد بن محمد الغامدي نائب الرئيس التنفيذي

دشن مصرف الراجحي مؤخراً خدمة المباشر للجهات الحكومية وهي خدمة تقدم عبر موقع المصرف على الانترنت للعملاء من الجهات الحكومية لإجراء المعاملات المصرفية عبر الإنترنت .

وقال الأستاذ سعيد بن محمد الغامدي نائب الرئيس التنفيذي للمصرف أن هذه الخدمة تتيح للعملاء إجراء معاملاتهم المصرفية بسهولة مع درجة أمان عالية حيث يتم استخدام أجهزة تشفير متطورة لضمان أن جميع المعاملات تتم بأمان تام في أي وقت ومن أي مكان، وأنها تتميز بإنشاء عدد من المستخدمين مع تحديد الصلاحيات من قبل الجهة ووجود ثلاثة مستويات لتنفيذ العمليات المالية تشمل الإنشاء ، التدقيق ، والتعميد .

وأوضح أن خدمة المباشر للجهات الحكومية تتيح للجهات المشتركة فيها إجراء مجموعة من المعاملات أهمها : الاستعلام عن الحساب الجاري، التحويل بين الحسابات أو إلى مستفيدين معرفين مسبقا ، الاستعلام عن أسعار صرف العملات ، مدفوعات سداد لفواتير الخدمات والرسوم الحكومية ، إدارة النقد، الرواتب، بطاقات الرواتب (المستفيدين).
وقد قام مصرف الراجحي بتخصيص هاتف مجاني وبريد إلكتروني موحد وذلك لتقديم الدعم الكامل للجهات الحكومية.

وأختتم الغامدي تصريحه بالقول أن خدمة المباشر الجديدة للجهات الحكومية تنظم إلى خدمتي المباشر للأفراد والمباشر للشركات لتسهيل عمليات وخدمات كل شريحة ولتأكيد ريادة الخدمات المصرفية الالكترونية في مصرف الراجحي بجميع قنواتها وفي مقدمها موقع المصرف على الانترنت الذي فاز بجوائز محلية وعالمية كأحد أفضل المواقع أمانا وعملية في القطاع المالي العربي .

ومعلوم أن المصرف طور موقعه الالكتروني على الانترنت عدة مرات ليصبح مرجعا مصرفيا متكاملا للعملاء والزوار، حيث يحتوي على الخدمات المصرفية والاستثمارية التي يقدمها المصرف للأفراد ، الشركات ، والجهات الحكومية وتشمل جميع المنتجات والعمليات التي تم توفيرها من خلال إستراتيجية طموحة أسفرت عن توفير العديد من الخدمات المميزة .

ويعتبر مصرف الراجحي أكبر شريك للقطاعات الحكومية في مشاريع الحكومة الإلكترونية التي نجح بالتعاون معهم في تسهيل المعاملات المالية وتنظيمها وجعلها أكثر فاعلية لتقديم الخدمات الأفضل للجمهور .

يشار الى أن موقع مصرف الراجحي يحقق معايير دقيقة تشمل الأمن، التصفح، الفاعلية، الأهمية، الابتكار، الدقة، التحديث، التجانس، الألفة، السهولة في الاستخدام، سرعة الاستجابة، ومواكبة التطور.

الوسوم: , , ,

يُسعدنا المُشاركة بتعليقك