|

رسائل SMS رمضان بين المتعة والإسراف

Share |

مع بدء شهر رمضان يزداد الطلب على رسائل الجوال القصيرة SMS  الخاصة برمضان ولا نقصد خدمة الإرسال المقدمة من شركات الاتصالات بل نعني خدمات شركات المحتوى التي تبيع للأفراد رسائل ومسجات رمضانية لمن يريد أن يستخدمها في رسائله مع أصدقائه وأقاربه ليبارك لهم بقدوم الشهر الفضيل، وهذا بلا شك أمر محمود ولا غبار عليه إطلاقاً.

لكن ما يحصل هو أن أناس مصابون بحالات غريبه من الهوس فيبحثون عن أعجب و أغرب رسائل الجوال والمسجات الرمضانية وتصبح أوقاتهم قبل رمضان مسجات في مسجات, كل هذا حتى ينجح المرسل في الحصول على التميزّ ويُبهر من يستقبل رسالته ويحظى بإعجابهم.

رسائل مجانية

أسهل طريقة للحصول على أحلى رسائل رمضان هو البحث عن طريق الانترنت التي تعجّ بالغثّ والسمين من المسجات والرسائل القصيرة, فتجد منتديات فيها من يكتب عناوين رسائل مختلفة حسب مزاجك مثل “رسائل مضحكة لرمضان” ومختلفة ايضاً من حيث الحجم فتجد رسائل رمضانية قصيرة وطويلة ورسائل وسائط MMS رمضانية, حتى على صعيد اللهجات واللغات يتوفر أمامك رسائل بخيارات عدة مثل “رسائل عراقية” و “رسائل مصرية” و “رسائل ليبية” “رسائل رمضان بالانجليزي” بل هناك من أبدع فخلط بين الرومانسية ورمضان فقدم “رسائل رمضانية رومانسية”.

رسائل مدفوعة القيمة

هناك من أخذه الهوس واشترك بمزودين لخدمات الرسائل وهي شركات تربح وتستفيد من كل مناسبة وطنية أو دينية ببيع الرسائل القصيرة SMS, وهؤلاء المزودين وجدوا في شهر رمضان غايتهم العظمى فيبيعون اشتراكات الرسائل بكميات كبيرة سواءً الرسائل القصيرة SMS أو المصورة والمتحركة MMS والتي تتناسب مع أجواء شهر رمضان وهم لا يلامون في سعيهم لتحقيق الأرباح، وتبقى المشكلة في المُستهلك الذي يشترك بهذه الخدمات وبإسراف وأحيانا مع أكثر من مزود بخدمة الرسائل القصيرة حتى يُحقق غايته في إبهار أحبابه وأصدقائه.

كن ذكياً وحذراً
نحن نؤيدك في استخدام أقوى وأحلى المسجات والرسائل وأعذبها لتهنئة من يهمك أمرك بقدوم رمضان لكن نقترح أن تبحث في الانترنت لتحصل على كم هائل من الرسائل, وقد تجد ما هو مكرر منها ولكن بقليل من الصبر والنبش بالمواقع مستعينا بمحركات البحث على الانترنت.

وإن كنت مشتركاً بأحد الخدمات المدفوعة فاكتفي بواحدة ونحذرك من العروض الأخرى التي تعدك وتمنيك بتقديم رسائل في مجالات أخرى فلا تنجرف خلف إغراء هذه العروض.

فاتورة الرسائل

المشكلة أن الإسراف لايقف عند الاشتراك مع أكثر من شركة لشراء رسائل رمضانية بل يتجاوزه إلى تكلفة عملية الإرسال للأصدقاء والأحباب, فهناك من يرسل التهنئة بمقدم رمضان بأكثر من أسلوب وشكل، فمرة رسائل رمضانية كوميدية, ومرة على شكل صور متحركة, والأصداقاء العرب يرسل لهم بلهجتهم العربية سواء عراقية أو مصرية أو سودانية أو ليبية وهكذا.

همسة أموالي

أفضل الرسائل وأعذبها وأجملها هي تلك التي تكتبها بأسلوبك أنت وببساطة, فلا تترد أكتب رسائل بيدك بإحساسك مهما كان أسلوبك, هذه ليست دعوة للتوفير ولكنها دعوة لأن نتبادل أحاسيسنا بين بعضنا البعض فلا تكون رسائلنا مستوردة أو مكررة وخالية من الأحاسيس وكأنها تأدية واجب لا أكثر.

الوسوم: , , ,

يُسعدنا المُشاركة بتعليقك