|

البنك السعودي الهولندي يختار حلول التجارة الإلكترونية والسداد المالي من شركة فيرست داتا

Share |

جدد البنك السعودي الهولندي – أعرق البنوك السعودية، اتفاقية التعاون مع شركة فيرست داتا الرائدة عالمياً في مجال التجارة الإلكترونية وتعاملات السداد المالي، والتي ستتيح للبنك إمكانية تحويل كافة تعاملات بطاقاته الائتمانية المصدّرة إلى نظام حلول الإصدار والتعاملات المالية العالمية عبر أنظمة فيرست فيجن FirstVisionTM المستحدثة.

وستتيح الاتفاقية للبنك السعودي الهولندي توسعة نطاق سوق بطاقات الائتمان التابعة له، ورفع مستوى مرونة تعاملاته وكفاءته التشغيلية، والاستفادة من كافة التسهيلات والإمكانيات الرفيعة المستوى التي توفرها حلول فيرست فيجين في مجال التعاملات المالية الالكترونية، والتي تغطي طيفاً واسعاً من المنتجات والقنوات المالية. ومن خلال حلول فيرست فيجن، سيتمكن البنك من الحصول على خدمات شاملة ومتكاملة وذات قيمة مضافة بالنسبة لمستوى برامج خدمات العملاء واستقطاب العملاء الجدد وإدارة المخاطر والتجاوب مع طلبات العملاء. وسيتم تقديم الخدمات التشغيلية والدعم لكافة العملاء من مكاتب فيرست داتا في دبي.

و أعرب الدكتور بيرند فان ليندر العضو المنتدب للبنك السعودي الهولندي عن “سعادة البنك بتوطيد علاقة طويلة الأمد مع فيرست داتا من خلال إقرار تمديد عقدنا معهم واختيارنا التحول لحلول فيرست فيجن، التي نرى فيها فرصاً واعدة للتوسع في انتشار مجموعة بطاقاتنا الائتمانية وتقديم مزيد من الخدمات وحلول التعاملات التي تتمتع بالمرونة والموثوقية. ومع استمرارية نمو البنك، ستمكننا الحلول المقدمة من فيرست داتا ذات التاريخ الحافل بالإنجازات، من إجراء التحول بنجاح ويُسر مع المحافظة على مستوى عال من خدمات الدعم الاستثنائية المقدمة للعملاء والتركيز على تميزنا في العديد من المجالات وتنمية محفظة منتجاتنا وخدماتنا”.

وعن قرار البنك بالتحول لحلول فيرست فيجن، يقول برايان كواري، المدير التنفيذي لفيرست داتا في منطقة الشرق الأوسط: “تولي مزيد من الشركات في المنطقة اهتماماً بالغاً بالفوائد التي يمكن أن تجنيها من خلال حلول فيرست داتا، وينزع مزيد من هذه الشركات للتعاقد معنا كمورد خارجي لخدمات وعمليات بطاقات الائتمان التابعة لهم. ولا يعزى السبب الرئيسي لاختيارهم فيرست داتا حصولهم على مستوى عالٍ من الكفاءة التشغيلية فحسب، بل يمتد ليشمل بناء وتطوير بيئة تشغيلية منافسة يمكن أن تلعب دوراً فاعلاً في الحصول على فرص جديدة لأعمالهم”.

ويضيف برايان: “إننا في فيرست داتا نستثمر وقتاً طويلاً ومصادر غنية ومتنوعة في التأكيد على أن منصة الأعمال والخدمات التي نقدمها لعملائنا توفر لهم التكامل والتناسب الأمثل الذي ينشدونه لمتابعة مسيرة أعمالهم بنجاح، والتميز في سوق اليوم التنافسية والسريعة التغير في طبيعة الأعمال والأطر التنظيمية. والبنك السعودي الهولندي من البنوك القوية والسريعة النمو التي استطاعت مواكبة التطورات والتغيرات بنجاح، ونحن مسرورون للقيام بدعمهم ومساعدتهم على تحقيق أهدافهم وخدمة عملائهم على الوجه الأمثل خلال المرحلة الحالية والفترة المقبلة”.

الجدير بالذكر أن فيرست داتا قد بدأت أعمالها كمراكز بيانات في الأرجنتين والصين وألمانيا، لتصل اليوم لخدمة قاعدة واسعة من عملاءها المنتشرين في أميريكا اللاتينية وأوروبا والشرق الأوسط وآسيا وذلك من خلال حل واحد هو فيرست فيجن، الذي يوفر وظائف وتقنيات توافقية ومترابطة لدعم المصارف ومتاجر التجزئة الكبرى حول العالم.

الوسوم: , ,

يُسعدنا المُشاركة بتعليقك